معلومات الأسنان العامة

دلع أو إخراج اللسان

دلع أو إخراج اللسان

دلع اللسان من العادات المدمرة للفم حيث يدفع الطفل لسانه للأمام ويضعه بين الأسنان العلوية والسفلية. هذه العادة طبيعية تمامًا حتى سن الثانية، ولكنها من هذا العمر وما بعده قد تسبب مشاكل. غالبًا ما تتبع هذه العادات مص الأصابع، مما يسبب فجوات بين الأسنان العلوية والسفلية. تتم معالجته بجهاز تقويم أسنان متحرك يتم وضعه بسهولة على الفك العلوي بواسطة أخصائي تقويم الأسنان ويمنع اللسان من الخروج. من خلال تشخيص هذه المشكلة في الوقت المناسب، يمكنك الرجوع إلى أخصائي تقويم الأسنان للتوقف عن هذه العادة ومنع اختلال أسنان الأطفال. سيحدد أخصائي تقويم الأسنان ما إذا كان طفلك بحاجة إلى العلاج أو العلاج المناسب إذا كان يحتاج إلى علاج.

مضاعفات نتوء اللسان

دلع اللسان أمر شائع لدى الأطفال

مضاعفات دلع أو إخراج اللسان

دلع اللسان عادة شائعة جدا بين الأطفال وهي في الحقيقة ليست مشكلة حتى سن الخامسة ولا تحتاج إلى علاج. غالبًا ما تكون هذه العادة بسبب عادة المص ووضعيّة اللسان في هذه الظروف. بمرور الوقت، عندما تحل عملية المضغ محل عملية المص، يتغير شكل اللسان في الفم ويتم التخلي عن عادة إخراج اللسان. قد يستمر الطفل في إخراج لسانه لأي سبب. أحد هذه الأسباب هو عادة مص الأصابع.

علاج دلع أو إخراج اللسان

عادة ما يتم التخلي عن عادة إخراج اللسان في سن السادسة

اللسان له وظائف عديدة في الفم، بما في ذلك الحفاظ على مجرى الهواء، والمساعدة في المضغ، والبلع، والهضم، ونمو الوجه والكلام. هذه العادة السيئة يمكن أن تجعل من الصعب على اللغة أداء واجباتها. يمكن أن يؤدي دلع اللسان أيضًا إلى تعطيل العملية الطبيعية لبزوغ الأسنان ويتسبب في تحرك الأسنان للأمام وعدم محاذاة الأسنان.

وقد يكون خروج اللسان علامة على وجود تشوهات أخرى

يبدأ اللسان بالنمو والتشكل في فم الجنين من الأسبوع الرابع من الحمل. في بعض الأحيان، يتسبب اضطراب في تكوين اللسان في حدوث مشكلات في شكل فك وفم الطفل بحیث قد تحتاج إلى علاج في مرحلة البلوغ. تقويم الأسنان هو أحد هذه العلاجات. في هذه الحالة، قد يكون إخراج اللسان بسبب مشاكل أخرى. فبعض الأمراض الأخرى، مثل متلازمة داون، تؤدي إلى تشوهات في تكوين اللسان والفك والتی تظهر بعد الولادة وفي الطفولة عن طريق إخراج اللسان.

علاج دلع أو إخراج اللسان

قد يتطلب دلع اللسان العلاج

ضرورة علاج دلع اللسان

الأمر متروك لأخصائي تقويم الأسنان لتحديد ما إذا كان دلع اللسان مشكلة خطيرة تحتاج إلى علاج أو إذا كانت عادة يمكن التغلب عليها من خلال الاستشارة. سيقترح أخصائي تقويم الأسنان العلاج والجهاز المناسب لتقويم الأسنان من خلال تحديد سبب دلع اللسان. العلاجات ليست معقدة دائمًا ولا تتطلب جراحة. غالبًا ما تكون هذه المشكلة بسبب عادات الطفل الخاطئة ويمكن معالجتها بحلول بسيطة. لاحظ أنه إذا لم يتم علاج دلع اللسان، فقد تتحول مشكلة الطفل إلى تشوهات أكبر تعقد العلاج وتستغرق وقتًا أطول.

متى ترى أخصائي تقويم الأسنان؟

قد تكون مرتبكًا ولا تعرف مدى خطورة مشكلة طفلك. عادة ما يوقف الأطفال إخراج اللسان قبل سن الخامسة. إذا لاحظت بعد هذا العمر أن الأطفال استمروا في التعود على هذه العادة، فمن الضروري أن ترى أخصائي تقويم الأسنان لاتخاذ قرار بشأن العلاج.

author-avatar
عن الدکتور جمیلیان اخصائی تقویم الاسنان

الدکتور جمیلیان اخصائی جراحه تقویم الاسنان لدیه زماله المتخصصه الجراحیه و تشوهات الوجه و الفک. یعمل حالیا استاذا متفرغا لتقویم الاسنان فی کلیه طب الاسنان جامعه آزاد الاسلامیه لدیه درجه تخصص فی ایران ایضا درجه تخصص فی اروبیه، عضو فی جمعیه تقویم الاسنان الایرانیه، الرابطه الدولیه لتقویم الاسنان، الجمعیه الامریکیه لتقویم الاسنان، عضو فی جمعیه تقویم الاسنان الاوروبیه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *